منتديات كلية الزراعة بقنا
مرحبا بك عزيزي الزائر في منتديات كلية الزراعة بقنا نتمنى الإنضمام والتسجيل معنا بالمنتدي لتفيدنا بما لديك من علم وشكرا لزيارتك

منتديات كلية الزراعة بقنا

منتديات للتواصل بين الطلاب و الخريجيين وأعضاء هيئة التدريس بالكلية
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الذبابة البيضاء الصوفية Aleurothrixas Floccosus

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
م/محمد عبد اللطيف
مشرف قسم الحشرات
مشرف قسم الحشرات
avatar

عدد المساهمات : 69
تاريخ التسجيل : 22/09/2009
الموقع : SCRI

مُساهمةموضوع: الذبابة البيضاء الصوفية Aleurothrixas Floccosus   السبت 31 أكتوبر 2009, 4:47 am

أول ما اكتشفت في أمريكا عام 1966 ومنها انتقلت إلى حوض المتوسط، وهي من الآفات الخطيرة التي تصيب الحمضيات بشكل رئيسي واشتق اسمها من المادة الشمعية البيضاء التي تغطي الأجنحة.

الوصف العام والتطور الفصلي:

الذبابة البيضاء الصوفية بطول 1.5-2 ملم تقريباً وتتميز بالمفرزات الشمعية التي تحيط بالندوة العسلية ويبدأ ظهورها من الطور اليرقي الثاني ليغطي كامل جسم اليرقة في المراحل اليرقية التالية. وتضع الحشرة الكاملة البيوض على الأوراق الحديثة على الوجه السفلي منها بشكل أقواس أو دوائر بلون أبيض ثم تتحول إلى اللون البني الغامق عند الفقس وتعيش الحشرة الكاملة حوالي عشرة أيام وتمتد فترة فقس البيوض حوالي عشرة أيام لتخرج منها يرقات متحركة لها ثلاثة أزواج من الأرجل وزوج من قرون الاستشعار وبعد حوالي بضع ساعات تتثبت هذه اليرقات وتبدأ بالتغذي على أوراق النبات بامتصاص عصارة الورقة وبداية إفراز الندوة العسلية فاقدة أرجلها وقرون الاستشعار (طور يرقي ثاني) ، تظهر اليرقة في نهاية هذا الطور بمظهر أبيض صوفي متحولة إلى الطور اليرقي الثالث الذي يتميز بغزارة الندوة العسلية المفرزات الشمعية التي تغطي جسمها منقلبة للطور اليرقي الرابع (عذراء) حيث تصبح المفرزات الشمعية أكثر غزارة وتأخذ الشكل الأبيض الصوفي ثم تنبثق الحشرة الكاملة من الغشاء الخارجي لليرقة على شكل حرف T ويستغرق كل جيل حوالي 4-6 أسابيع ضمن الظروف العادية وللحشرة من 6-7 أجيال.

 

 

الأضرار: 

تمتص الحشرة عصارة الخلايا من الأوراق التي تذبل وتسقط وعندما يصبح المجتمع الحشري كبيراً فإن الندوة العسلية المفرزة بواسطة اليرقات تشجع نمو فطر العفن الأسود وتجمع الغبار، ويمكن للإصابات الشديدة أن تعطي اللون الأسود للشجرة بكاملها وبالتالي تقلل من نشاط التمثيل الضوئي مسببة تساقط الأوراق.

المكافحة:

إن أسلوب المكافحة المتكاملة يؤمن سيطرة على انتشار وتكاثر الذبابة البيضاء الصوفية وعلى إنشاء قاعدة حيوية لتكاثر المفترسات والطفيليات المفيدة.

وتشمل المكافحة المتكاملة :

طرق زراعية: وتضم تقليم متوازن – تسميد متوازن – ري متوازن – إزالة الأعشاب.

طرق ميكانيكية: وذلك باستخدام المصائد اللونية والفرمونية التي تجذب الحشرات الكاملة.

طرق حيوية: باستخدام الأعداء الحيوية وأهمها الطفيل المتخصص كالس نواكي الذي يتطفل على الطور الثاني والثالث حيث يتغذى هذا الطفيل على محتوياتها ويخرج منها. وقد استطاع هذا الطفيل السيطرة على الآفة ضمن الساحل السوري، إضافة لوجود المفترسات المحلية الأخرى مثل أبي العيد والشبكيات الدقيقة وآكل المن.

الذبابة البيضاء مينيوParaleyrodes minio:

تصيب بشكل رئيسي الحمضيات ثم الرمان والإزدرخت والكاكي.

الوصف والتطور الفصلي:

الحشرة الكاملة مغطاة بمادة شمعية بيضاء وتتواجد بشكل عام على السطح السفلي للأوراق القديمة المتواجدة في الأماكن الكثيفة والمظللة من الشجرة وتحضر الإناث عش شمعي ناعم تضع فيه بيوضها بشكل دائرة والبيضة بيضاوية الشكل محمولة على حامل لونها أبيض مغبر ضارب للصفرة عند الوضع وقاتم قبل الفقس.

تفقس البيوض وتخرج منها يرقات متحركة باليوم الأول ثم تستقر في اليوم الثاني وتتميز اليرقات بأنها تملك أهداب شمعية جانبية مغبرة وطويلة ومتوضعة على ظهرها.

والعذراء لونها أصفر مزودة بزوائد شمعية جانبية بشكل أهداب ويوجد على الظهر زوائد شمعية طويلة عددها 6-7 زوائد أطول من الجسم نفسه .

الأضرار:

تمتص الحشرة عصارة الخلاي وتفرز ندوة عسلية عليها فطر العفن الأسود ونميز الشجرة المصابة بلونها الأسود عند اشتداد الإصابة.

المكافحة:

لوحظ مظاهر تطفل على هذه الذبابة إلا أنها لم تحدد حتى الآن.

ذبابة الحمضيات الشمعية Parabemisia myrica:

الموطن الأصلي لهذه الحشرة هو الشرق الأقصى حيث سجلت في كل من اليابان وتايوان لأول مرة وسجلت في كاليفورنيا عام 1978.

وهي تصيب بالإضافة للحمضيات حوالي 18 نوع من النباتات الأخرى أهمها التفاح والبندورة والرمان.

الوصف والتطور الفصلي:

الذبابة البيضاء الشمعية بطول 0.89-1.12 مم وهي أصغر من النوعين الآخرين A.floccosus و D.Citri .

وتتميز الحشرات الكاملة بأنها تبدو مغبرة بلون رمادي مزرق ، وتفضل الأوراق الغضة المنبسطة ، وتحتل كامل الأوراق حيث تضع بيضها على السطح العلوي للأوراق وبشكل عشوائي وخاص حواف الورقة وأحياناً على الثمار الحديثة العقد وعند شدة الإصابة تضع الإناث بيضها على الأفرع الغضة.

تميل الإناث لوضع البيوض بدون تزاوج ( توالد بكري) وقد وجد أن الإناث تعيش لستة أيام على درجة حرارة 25م° - ± 1 ورطوبة نسبية 60% ± 5% وتنتج بمعدل 70 بيضة في هذا الزمن.

وفور استكمال فقس البيوض تصبح اليرقات محاطة بمفرزات شمعية تصبع بعد بعض الوقت واضحة، أما مرحلة ماقبل العذراء فتبدو عريضة إلا أن غلافها يبقى بشكل قوس، وتكون العذاري بلون أصفر مخضر شاحب وتتميز بوجود 13 زوج من الزوائد الشمعية المغزلية وهي طويلة نوعاً ما ومتوزعة حول محيط الجسم. وتنبثق الحشرات الكاملة من خلال ثقوب غير منتظمة T . وتقضي فترة الشتاء بالطور اليرقي الأخير (العذراء) وللحشرة 7-8 أجيال في السنة ويستمر الجيل من البيضة إلى حشرة كاملة حوالي 44 يوم ضمن الظروف المثالية.

الأضرار:

الذبابة البيضاء الشمعية يمكن ملاحظة أضرارها من خلال الإنتاج الغزير للندوة العسلية والعفن الأسود الموجود على الأوراق المصابة وكذلك تسبب تبرقش وتشوه الأوراق خاصة عندما تهاجمها وهي صغيرة، والإصابة الشديدة قد تسبب تساقط الأوراق غير الناضجة خلال الفصل الحار كما أن هناك أضرار خارجية على سطح الثمرة نظراً لإصابتها بالعفن الهبابي حيث تقل قيمتها التسويقية.

المكافحة:

إن المكافحة الكيماوية والعمليات الزراعية لم تجد نفعاً في مقاومة الذبابة البيضاء الشمعية بسبب انتشارها على النموات الحديثة.

والمقاومة الحيوية أثبتت فعاليتها وذلك باستخدام الطفيل المتخصص Eretmocerus.

الحشرة القشرية الحمراء Aondiella surantii:

تعتبر الحشرة القشرية الحمراء من الحشرات القشرية المدرعة التي تتميز بوجود الغطاء الشمعي الذي يغطي جسمها وينفصل عنها بسهولة بعكس الحشرات القشرية غير المدرعة ( الرخوة والسوداء) التي تملك غطاء جاف وقاسي ويشكل جزء من الجسم.

إن الانتشار الواسع للحشرة القشرية الحمراء وتأثيرها الكبير على المحاصيل والأشجار جعلها من أهم الحشرات التي تصيب الحمضيات خاصة الليمون الحامض والكريفون والماندرين ، ولها نباتات مضيفة أخرى كالعنب والزيتون والكينا والجوز.

الوصف العام ودورة الحياة:

للإناث الكاملة غطاء مدور مرتبط جيداً بالطبقة السفلية للحشرة، وهي تتواجد على الخشب والأوراق والثمار من النبات المصاب وتلد الإناث حوالي /100-150/ حورية زاحفة نشطة وبمعدل /2-3/ حوريات يومياً وتظهر الحوريات من تحت الغطاء للأنثى خلال يوم أو يومين حسب درجة الحرارة وتتحرك لتجد مكاناً مناسباً للاستقرار حيث أنها لاتتأخر في عملية التثبيت وذلك خلال 24 ساعة كحد أقصى، ويعتبر الطور الأول ، حوريات متحركة هو الطور الوحيد لانتشار وتكاثر الحشرة حيث أنها تنتقل عن طريق الرياح ومخالب للطيور وآلات القطف وتستقر في الثنايا الصغيرة لتبدأ بالتغذي بواسطة ممصها الذي تغرسه في نسيج النبات ، وبعد عملية التثبت تبدأ بإفراز الشمع الذي يكون بلون أبيض في البداية وتسمى هنا مرحلة الحلمة ثم يتحول اللون إلى بني مع تطور الحشرة التي تنسلخ أربعة انسلاخات وتصل لطور الحشرة الكاملة.

تجذب الإناث العذراء الذكور بإطلاقها فرمونات جنسية فتزحف الذكور لقربها أو تطير إلى الأشجار المجاورة ، وتعطي الحشرات /2-3/ أجيال في العام حسب درجة الحرارة والرطوبة السائدة.

أعراض الإصابة:

1- اصفرار الأوراق وتساقطها.

2- تشوه الثمار وقلة قيمتها التجارية وسقوطها في حالة الإصابة الشديدة.

3- جفاف الأفرع وموتها ثم موت الشجرة بالكامل (إصابة شديدة)

وأهم ميزات الإصابة وجود بقع صفراء حول مركز الحشرة على الأوراق أو الثمار، وهناك تأثير ناتج عن الإصابة يتمثل في انخفاض الإنتاج في العام التالي.

 

الأضرار:

تدخل الحشرة أجزاء فمها في جسم المضيف ماصة العصارة النباتية ومفرزة التوكسينات السامة مما يضعف الشجرة ويؤدي لموتها وبالتالي خسارة كبيرة للمزارع والزراعة.

وتبدأ الحشرة ببناء مجتمعها الحشري على الشجرة بشكل عام اعتباراً من الثمرة فالمجموع الخضري ثم الخشب وبازدياد الإصابة تنتشر ضمن الشجرة أو إلى الأشجار المجاورة وتسبب نمو العفن الأسود على مفرزات الحشرة لمنع عملية التمثيل الضوئي أولاً وإنتاج ثمار صغيرة ذات قيمة تسويقية ضعيفة.

المكافحة:

تتبع المكافحة المتكاملة في مكافحة الحشرة القشرية الحمراء وهي تضم عدة طرق.

الطرق الزراعية: وذلك بتقليم الشجرة وتهويتها وتعريضها لأشعة الشمس التي تقتل بعض الولادات وكذلك فإن التيارات الهوائية الباردة من العوامل المميتة لهذه الحشرة.

الطرق الحيوية: هناك مجموعة متطفلات ومفترسات على هذه الحشرة غير أن فعاليتها تعتمد على مناخ منطقة الزراعة وعلى إدارة جيدة للآفة، وأهم هذه الأعداء الحيوية :

- Aphytis melinus متطفل خارجي يضع البيض تحت غطاء القشرة الخارجية

- Aphytis lingnanensis متطفل خارجي يضع البيض تحت غطاء القشرة الخارجية.

- Comperilla bifasciata متطفل داخلي لكن الحرارة العالية لاتمكنه من بناء مجتمع حشري جيد.

وهناك عدد من المفترسات التي تفترس الحشرة القشرية الحمراء وأهمها :

- Lindorus lophantha وهي خنفساء سوداء صلبة صغيرة تتبع رتبة أبي العيد.

- Chilocorus stigma JISA

   

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد النحاس
مدير المنتدي
مدير المنتدي
avatar

عدد المساهمات : 1701
تاريخ التسجيل : 16/09/2009
العمر : 29

مُساهمةموضوع: رد: الذبابة البيضاء الصوفية Aleurothrixas Floccosus   السبت 31 أكتوبر 2009, 2:32 pm

شكرا علي موضوعاتك الممتازة م/ محمد عبد اللطيف
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الذبابة البيضاء الصوفية Aleurothrixas Floccosus
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلية الزراعة بقنا  :: منتدي الامراض والوقاية والمكافحة :: الحشرات-
انتقل الى: